نوبة رمل الماية

 تشتمل نوبة رمل الماية على أربعة طبوع هي :

طبع رمل الماية ، طبع انقلاب الرمل، طبع حمدان وطبع الحسين

أما طبع رمل الماية فالمستخرج له هو "صابر الفارسي" ، وزعم بعض أهل الغناء أن واضع هذا الطبع هو رجل يدعى "ٍربيب الماية" ورمل الماية هو فرع من الماية التي هي الأصل، ومقام هذا الطبع هو صوت "ري" و مما يستعمل فيه إنشادا من بحر الطويل

الا غني يا منشدي رمل ماية         واطرب عقول الجالسين ذوي الفضل

ودع عنك شرب الراح و اصغ للحنه        فنغمته تحكي السلافة في العقل

أما طبع انقلاب الرمل فقد استخرجه عبد الرزاق الفيلسوف من أهل قرطبة بالأندلس ، و مقامه صوت  "دو" ومما يستعمل فيه إنشادا من بحر الرمل

 بانقلاب الرمل عللني إذا ما      رشفت خمر الكؤوس

بين رباب و عود و ظبا       ء حسان و اخلاء جلوس

وأما طبع حمدان فلم نقف على الذي استخرجه و قيل إن المستخرج له هو حمدان الضرير الأندلسي ، و مقامه هو  صوت  "فا" و يستعمل فيه إنشادا من بحر الطويل

أيا منشدي حمدان لا خانك الدهر      ولا جعل المحبوب يذيقك الهجر

وأما طبع الحسين فقد استخرجه حسين بن أمية وكان رجلا أعجميا وقيل إن الذي استخرجه كان سلطانا أعجميا اسمه حسين و سمي باسمه ، ومقام هذا الصوت "لا" و مما يستعمل في إنشاده من بحر الطويل

أيا من حكى داود صوتا و يوسفا   جمالا و لقمان الحكيم بحكمته

سلبت حشايا بالحسين و زدتني   بترجيعه شوقا إلى حسن نغمته

إن الطبوع الأربعة اندمجت لتتكون منها نوبة واحدة و هي النوبة التي يطلق عليها اسم نوبة رمل الماية  وكانت أشعار هذه النوبة و أزجالها تدور حول الغزل و الخمريات ووصف غروب الشمس في الأصل غير أن الشيخ أبا العباس أحمد بن محمد بن عبد القادر الفاسي -من علماء القرن الثاني عشر الهجري - وكان عالما موسيقيا قام بتحويل أشعار هذه النوبة إلى أشعار في مدح النبي عليه السلام و الشوق إليه نظرا لما تحمله ألحان النوبة من معاني السمو والجلال و العظمة وهكذا أصبحت هذه النوبة منذ هذا التاريخ خاصة بمدح النبي عليه الصلاة و السلام و توجد في بعض الكنانيش والمجموعات القديمة الأشعار التي كانت تغنى في نوبة رمل الماية قبل أن يدخلها هذا التغير.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ميزان بسيط رمل الماية

 صنعة من بحر الطويل - شغل

 صَلُّوا يَا عِبَاد داَئمْ عَلَى أشْرَفِ الوَرَى     وَارْضُـوا عَـنِ العَـشْــرِ الــكِــرَامِ الــبَرَرَا

مَهْـمَا نَـقْرُبُ الرَّوْضَـه يَاتِيـنَا مُبَـشِّــرًا       نَسِـــيمٌ مِــنَ الأحْبَابِ مِسْكًا وعَــنْــبَرَا

صنعة توشيح - شغل

 رُبَّ لَـيْلٍ ظَـفِـرْتُ بِـالْـبَـدْرِ         ونُــجُـومُ السَّـمَـاءِ لَــمْ تَـدْرِ

حَفِـــظَ اللَّـهُ لَـيْلَـنَا وَرَعَـى         أيَّ شَمْـل لَنَا قَـدِ اجْتَــمَعَا

غَفَــلَ الدَّهْــر والرِّقِــيبُ مَعَــا

لَيْتَ نَهْرَ النَّهَارِ لَم يَجْرِ                    حَكَمَ اللَّهُ لَنَا عَلَـــى الفَجْرِ

 صنعة من بحر المجثث - شغل

 عَـرُوسُ يَــــوْمِ القِــيَــامَــة   مِــفْــتَـــاحُ بَــابِ الــفَــلاحِ

مَــنْ ظَــلَّــلَــتْهُ الغَـمَــامَــة   تَــقِــيهِ حَــرَّ الــضَّــوَاحِـي

مُــحَــمَّــدٌ ذُو الـــكَــرَامَــة وَالـمُــعْــجِــزَاتِ الـصِّــحَـاحِ

مِــنْ حُــبّهِ قَــدْ سَــقَــانِي      كَــــأسـًا وكُــنْــتُ عَــلِــيلا

لـمَّــا اسْتَــقَرَّ فِــي صَـدْرِي      شَــفِــيــتُ مِــنْــهُ الغَـلِــيلا

 صنعة توشيح - شغل

 تَــــــاجْ   الــــــكِــــــرَامْ      مَـــنْ جَــــاءَ   بِـــالدِّيــنِ

مَــــاحِـــي   الــــظَّـــــلامْ        لِلــرُّشْـــدِ   يَــهْــــدِيــنِي

خَـــيْـــرُ   الــــــبَـــشَـــرْ      قَـــدْ أضَــــــــاءَ  نُـــــورُهْ

يَــــعْــــلُــو   الـــقَـــمَـــرْ    قَـــدْ عَــــمّ  مَشْـــهُـــورُهْ

مَـــــنْ قَـــــدْ   نَــــصَــرْ        الـــدِّيــــنَ   تـــيــســـيرهْ

بَــــــدر   الــــتَّــــمَــــام      بــوَصــــلــه   يُحْـــيِــيني

شَــــافِــــي   السَّــقَـــــام   مــن حـــوضه  يسْـقـــيني

 صنعة توشيح - شغل

 ذِكْـــــــــــــرِي   وأوْرَادِي فِــي مَـنْـــبَـــعِ الأسْـــــرَارْ

مُـــحَـــمَّـــدُ الــــهَــــادِي        الـمُصْــطَــفَــــى الـمُخْــتَــارْ

رَسُــــولُـــنَـــا الـــبَــــادِي       السَّــــــاطِـــــعُ الأنْــــــوَارْ

غَـــــرَامِي مَــــا أحْـــــلاه  وغِــبْـــطَـــــتِي الصِّـــدْقَـــا

صَــــلُّــوا علَـــى الهَـــادِي  صَـلُّــوا عَلَـــــيْهِ شَـــــوْقَــا

 صنعة من بحر الوافر - شغل

ألا  صَــلُّــوا  قِيَـــامَــا  وَقُـــعُـــودَا      عَلَى  خَــيْرِ  الــوَرَى  يَا  عَاشِــقِينَ

ألا إن الصَّـلاةْ عَلَى الهَـادِي الـمُمَجَّـدْ تُــمْحَى  بِــهَا  خَطَــايَا  الـمُـذْنِبِــينَ

 صنعة زجل - شغل

 يَــا بَــدِيــــعَ الــحُــسْــنِ  يَـــا  خَــــيْــرَ  الأنَـــــامْ

يَا جَـــمِـــيــلَ الـــوَجْـــهِ يَــا  بَـــدْرَ   التَّــمَــــــامْ

يَـــا شَفِـــيــعَ الـخَـــلْـــقِ   فِــي  يَـــوْمِ   الـــزِّحَــامْ

كُـــنْ مُجِــيــرِي مَــا لِــي   سِـــوَاكَ يَـــا مُـــــمَـــجَّــدْ

أنَــا  فِــــي  حِـــمَــــاك   يَــا مَـــولايَ مُـــــحَــمَّـــدْ

 صنعة من بحر المضارع - شغل

 يَــا مَــعْــشَــرَ الـــفُـــقَــرَا        يَـــا سَـــادَتِـــي قُـــومُـــوا

نَــغْـــتَــنِــمُ الــــذِّكْـــــرَى      عِـــــزًّا  وعَــــظِّــــــمُــــوا

مُـــــحَـمَّـــدَ البُـــشْـــــرَى       صَـــلُّـــــوا وَسَــــلِّــــــمُــوا

يَــــا   صَـــــاحِــــبِــــي        صَـــلِّ عَــلَى خَيْرِ الْخَـلْـقَا

صَــلُّــوا عَــلَــى الْـهَـــادِي  صَــلُّـــوا عَـــلَــيْهِ شَـــوْقَــا

 

 صنعة من بحر السريع - شغل

 وخَــيْـرِ مَــنْ تَــاتِي مُــلُــوكُ الــوَرَى        لِــبَـــــابِــهِ بِـــالــــذُّلِّ والانْكِـــسَــــارْ

صَلَّــى عَــلَــيْهِ اللَّــهُ مَــا هَـيْــمَــنَتْ      نٌـــسَيْمَـــةُ الــصُّــبْحِ وَغَـــنَّى الهَـــزَارْ

 صنعة زجل - شغل

 مَــــــــا   رَاحَــــــتِــــي      إلا لِــقَــــــاءَ الأحْـــبَـــابْ

هُــــــمْ   سَـــــــادَتِـــــي      الْــوَاقِـــفُــــونْ بِــالبَـــــابْ

أحِــــــــــــــبَّـــــــــــــتِي   عَـــيْـــشِي بِهِم قَــدْ طَـابْ

عَــــيْـــــشِي   يَطِـــــيبْ وَيَـــجْـــتَـــمِــعْ شَـــمْـــلِي

إذَا   نُـــــصِــــــــيـــــبْ      خَــــلــــوَةْ مَـــــعَ حِـــبِّي

 

 صنعة من بحر البسيط - شغل

 بَـــادِرْ وَسَــلِّــمْ عَــلَى أنْــوَارِ رَوْضَــتِهِ      قبــل الـمَمَــاتِ فَــلا تَشْغَــلْكَ أعْــذَارُ

إنْ لَـــمْ تُعَايِنْ ثَرَاهُ العَــيْنُ يَا أسَفَــا أوْ لَــمْ تَــــزُرْهُ فَـــإنَّ الـــشَّـــوْقَ زَوَّارُ

 صنعة من بحر الهزجشغل

 هُــوَ الــنَّبِــي الـمُــعَـــظَّــمُ  الـمُجْــتَــبَى نِــعْــمَ الإمَــامْ

الأدْعَـــــجُ الــــــمُـــكَـــرَّمُ      مَـــنْ خُـصَّ مِنْ بَيْنِ الأنَامْ

مَــــنْ وَجْـــهُـــهُ الـمُتَـــمَّمُ  كَـــدَارَةٍ عَـــلَى الــتَّـــمَـــامْ

مَنْ قَـــدْ أتَـــانَـا بِالفَـــلاحْ     صَــلَّى عَـــلَيْه رَبُّ الـعِـبَادْ

مَا نَـــاحَ طَيْـــرٌ فِي اللِّقَاحْ         وَحَــــنَّ شَــوْقـًا لِلْـــمُـــرَادْ

 صنعة توشيح - شغل

 فِــــي رِضَــى وَامْــتِــنَـــانْ  وَســـــمُـــــوِّ الــــقَـــــــدْرِ

شـــأنُــهُ خَــــيْـــرُ شَـــانْ  بِـــاللِّــــوَا والــــــفَــــخْــرِ

لِلـــنَّــــبِي الــــرَّسُـــــــولْ     هَــــاجَ شَــــوْقُ الـــعَـــبْــدِ

رَبِّ قَـــــــرِّبْ وُصُــــــولْ   مَـــنْ شَـــكَـــا بِـالـــبُـــعْدِ

عَــلَّ رِيـــحَ الـــقَـــبُــــولْ يُـــدْنِـــينِي مِـــنْ قَـــصْدي

جَـــارْ عَـــلَــيَّ الـــزَّمَـــانْ  فِـــي هَـــوَى مِــنْ نَــدْرِي

صُـــمْـــــتُ عَــــنْــهُ أوَانْ  وَجَـــعَلْـــــتُـــهُ فِـــطْـــرِي

 صنعة من بحر البسيطشغل

 يَا أهْــلَ طَيْــبَةَ لِي فِي رَبْعِـكُمْ قَمَــرٌ        بَـــرٌّ عَطُـــوفُ لِفِـــعْلِ الخَـــيْرِ أمَّـــارُ

يَا خِيرَةَ الرُّسْلِ يَا أعْلَى الوَرَى شَرَفـًا     قَـــدْ أثْقَـــلَتْ ظَــهْـــرِي آثَـــامٌ وأوْزَارُ

وأشْــغَــلْتَنِي ذُنُـــوبٌ عَــنْكَ مُــؤلِــمَةٌ        أخَـــافُ تُحْرِقُـــنِي مِنْ أجْلِــهَا النَّــارُ

فَكُــنْ شَــفِيعِي لِمَا قَــدَّمْتُ مِــنْ زَلَلٍ       وَمِــنْ خَطَــايَا فـــإنَّ الـــرَّبَّ غَـــفَّـــارُ

 صنعة من بحر البسيطشغل

 صَلَّى عَلَـيْكَ إلاهُ الــعَرْشِ مَا سَـجَعَتْ وُرْقٌ ومَا انْتَـشَرَتْ فِي الــرَّوْضِ أزْهَــارُ

وَآلِــكَ وعَــلَى أصْحَــابِــكَ السُّــعَـــدَا مَــا لاحَ نَجْــمٌ وَمَـــا انْهَـــلَّ مِــــدْرَارُ

 

 صنعة من بحر الكامل - شغل

 يَــا مُـــصْطَــفَى مِنْ قَبْــلِ نَشْــأَةِ آدَمَ   وَالكَـــوْنُ لَـــمْ تُفْـــتَـــحْ لَهُ الأغْـــلاقُ

أيَـــرُومُ مَخْلُـــوقٌ ثَـنَـــاءَكَ بَعْـــدَمَـــا    أثْــــنَى عَـــلَى أخْــلاقِـــكَ الخَــــلاّقُ

 

 صنعة - توشيح

 غَرَامِــي مُجَدَّدْ، فِي طَــهَ الـمُــمَــجَّدْ، ذِي الحُــسْنِ الـمُوَحَّــدْ، وَالسَّعْــدِ الـمُؤبَّــدْ

وَالفَــخْرِ الـمُخَلَّــدْ، هُو مُحَــمَّــدُ الــنَّـــبِي

ذِي القَدْرِ الرَّفِيعْ، والشَّـكْــلِ البَــدِيعْ، وَالصَّـــدْرِ الوَسِـــيعْ، وَالكَـــهْـفِ الـمَنِـــيعْ

الهَــادِي الشَّفِــيعْ، هُوَ مُحَــمَّــدُ الــنَّـــبِي

مَنْ يَعْشَقْ مُحَمَّدْ، يُمْــسِي هَانِي مُؤَيَّدْ، مَـــنْ يَهْوَى مُحَـــمَّــدْ، يَهْنَا عَيْشُهُ ويَرْغَدْ

كَيْفَ يَشْدُو ويَنْشَدْ، فِي مُحَــمَّــدُ الــنَّـــبِي

 

 صنعة توشيح - شغل

 يَـــــا   عَــــاشِـــقِـــيـــنْ      خَــــــيْـــــــرَ   الأنَـــــامِ

طَـــــــهَ   الأمِـــــيــــــنْ      هَــــــيَّــــــجْ   غَــرَامِـــي

فِــي   كُــــــلِّ   حِــينْ      نُــــــرْسِـــلْ   سَـــلامِــي

وَنْقُـــولُوا يَا خَـــيْرَ الأنَــامِ       يَا مَنْ سَبَى عَقْــلِي وَبَـالِي

مَــــــــتَـــــــــــى    أرَاكْ    تِـــلْــــكَ   آمَــــــالِـــــي

 

 صنعة من بحر المضارع - شغل

 شُـــدَّ  الحُمُــولْ  وَاعْـــزَمْ       يَــا  حَـــادِيَ  الـــرُّكْبَـانْ

مِــنْ قَــبْـــلِ أنْ تَــنْــــدَمْ  يَــا أيُّــهَــا الإنْــــسَــــــانْ

أمَـــــا تَـــــــرَى زَمْــــــزَمْ    وكَعْــــبَةَ الـــــرَّحْــــمَــــانْ

فَــدْفِدْ فِي تِـــلْكَ القِـفَـــارْ       وَاطْـــــوِهَا   بِــالقُــــــرْبِ

ارْحَـــــلْ إلَى الـمُخْــتَـــارْ    مُحَــمَّــــدِ  الـــعَــــرْبِـــي

 

 

 

 صنعة توشيح

يَا مُحَــمَّـدْ يــا جَوْهَــرَةْ عِقْـــدِي يَــــــا هِـــــلالَ الــــتَّـــمَـــامْ

الـمَحَبَّــة قَـــدْ هَيَّــجَتْ وَجْـــدِي وَفَــــنَــــــانِـــي  الـــغَـــــرَامْ

أنْـــتَ أسْكَرْتَــنِي عَلَــى سُكْـــرِي        مِـــنْ لَـــذِيــــــذِ الـــشَّـــرَابْ

ثُـــمَّ خَــــطَبَتْـــنِي كَـــمَـــا أدْرِي فَـــفَـــهِـــمْـــتُ الخِــــطَـــابْ

ثُـــمَّ شَـــاهَدْتُ وَجْهَــكَ البَــدْرِي عِــنْـــدَ رَفْـــعِ الــحِـــجَـــابْ

نِلْــتُ سُــؤلِــي ومُنْــتَـــهَــى قَصْــدِي     وَبَــــلَــــــغْــــــــتُ  الـــــــمَـــــــرَامْ

قَـــدْ شُغِـــفْـــتُ بِـــدُرَّةِ الـمَــــجْـــدِ تَــــــاجِ الـــــرُّسْــــلِ  الــــــكِـــــرَامْ

 صنعة توشيح

 سَيِّــدَ الــرُّسْلِ عَشِقْــتُـهُ يَـــا كِـــرَامْ  وَاسْتَـــقَــــــامْ  سَـــعْـــدِي

وَشَغَفْــنِي حُــبُّــهُ والــعَـــقْـــلُ هَـــامْ    وَبَـــــــــدَا  وَجْـــــــــدِي

وطَـــارَ القَـــلْــبُ لِـــمَنْ يَهْــوَى وَرَامْ       ذَاكَ  هُــــــوَ  قَــصْــــدِي

أفْـــنَـــــى فِــي مَحَـــبَّـــتِهْ وَلا أزُولْ     أمْـــــدَحْـــــهُ  بِالإجْهَـــارْ

مَا سَبَانِـــي فِي الـمِــلاحْ إلا الرَّسُـولْ        الــــنَّبِي  الـمُـــخْـــــتَــــارْ

 صنعة بسيط - شغل

 مُحَمَّــدٌ  خَيْرُ  مَخْلُوقٍ  سَمَا  خُلُـقـًا  وَسَــادَ خَلْقـًا فَمَنْ فِي الخَلْــقِ يَحْكِـيهِ

مِنْ  قَبْــلِ  نَشـأتِهِ  الرَّحْمَانُ  شَرَّفَهُ   وَبِالشَّفَــاعَــةِ  يَــوْمَ  الحَشْــرِ  يُرْضِيهِ

 

 

 

 

 

 

 

ميزان قائم ونصف رمل الماية

 توشية

 صنعة زجل - شغل

 بِاللَّهِ يَا حَـادِي النِّيَــاقْ

إنْ  جُــزْتَ  الـعَــرَاقْ

فَقُـلْ  عِنْــدَ  التَّــلاقْ

جِيـتَكْ دَخِـيلْ يَــا ابْـنَ عَــبْـدَ اللَّــه       وَقَـــــصْــدِي  نَـــــرْغَـــبُ

مَنْ يَهْــوَى مَــلِيحَ الـمِــلاح يَنْــشَــرِحْ  ويــــبْــلُــغْ مَـــطْــلَـــــبُــه

 صنعة من بحر الرمل - شغل

 يَا رَسُــولَ  اللَّهِ  يَا  بَحْــرَ  الــوَفَا   يَــا شَــفِــيعَ المُــهْتَـدِي وَالـمُعْـــتَــدِي

إنِّــنِي  قَــدْ كُــنْتُ عَــبْــدًا مُسْــرِفـًا  وَذُنُــــوبِـــي مَـــا لَـــهَا مِـــنْ عَـــدَدِ

فَــيَــدِي لَــمْ تَــخْــلُ مِنْــكُمْ وكَـفَــى       لِـــيَـــدِي اسْتِــمْسَـــاكُـــهَا بِالأحْــمَـدِ

كُــنْ مُجِــيرِي لا تُــؤَاخِــذْنِــي بِــمَـا قَـــدْ جَــنَـــيْتُ مِـــنْ قَبِيـــحِ الدَّنَـسِ

فَــكِــرَامُ الــعُــرْبِ تَــحْــمِي كَرَمــــًا    مُسْــتَــجِيرِيــهَا : مُــطِــيعًــا أوْمُــسِي

 

 صنعة من بحر الطويل - شغل

 بِــنُورِكَ أوْضَحْتَ الهُدَى لِمَنْ اهْــتَدَى عَلَيْكَ سَـــلامُ اللَّـــهِ يَا عَلَـــمَ الهُـدَى

مَقَــامُكَ مَحْـــمُودٌ وأنْـــتَ مُــحَـــمَّــدٌ      وَرَبُّ العُلا الـمَحْمُـودُ سَمَّـــاكَ أحْمَــدَا

 

 صنعة زجل - شغل

 يَـا تُـرَى بِاللَّـــهْ يَا تُــرَى         كَـمْ لِي فِي اللِّقَــا نَصِــيبْ

نَــرْمُــقُ البَــيْتَ وَالــحَــرَمَ    وَنُــسَــلِّــمْ عَــلَى الحَبِــيبْ

وَنُــمَرِّغُ وَجْنَتِي فِي التُّـرَابْ            ونَـــــقُــــولْ  عَـــجِــيــبْ

طَــالَ شَــوْقِــي إلَــى مِنًى       مِــنْ وَلُــوعِــي وَفِـكْـــرَتِــي

يَا مُنَـــائِـــي مَا لِــي دَوَا        إلا وَصْلَــــكْ  يَا  بُغْيَــتِي

 صنعة من مخلع البسيطشغل

 إنْ  قِــيلَ  زُرْتُــمْ  بِــمَ  رَجَــعْــتُمْ      يَا  أكْــرَمَ  الخَـلْــقِ  مَـــا  أقُــولْ؟

قُـــولُـــوا  رَأيْــنَا  الحَبِــيبَ  حَـقّـًا   أفَـــادَنَـــا  نِـــعْـــمَــةَ  الـــوُصـُـــولْ

وأقْـــبَـــلَ  الـمُـــصْطَــفَـــى  عَلَــيْنَا    بِبَـــذْلِ  كُـــلِّ  الـمُـــنَى  وَالسُّــــولْ

رَدَّ السَّـــــلامَ عَلَـــيْنَـــا جَـــــهْـــــرًا      يَا سَـــعْـــدَ مَنْ خَـــاطَبَ الــــــرَّسُولْ

وَقَـــــالَ أهْــــلا بِـــوَفْــــــدِ رَبـِّــــي    قُــــمْ وَاغْتَــــنِمْ نُـــزْهَــــةَ الــنُّــــزُولْ

قُــــولُـــــوا رَجَعْـــــنَا بِكُـــل خَــــيْر      وَاجْـــــتَــــمَـــعَ الـفَــــرْعُ والأصُــــولْ

 صنعة توشيح - شغل

 مُحَمَّــدٌ قَدْ جَلَّ قَــدْرًا     الهَاشِـمِي نِعْــمَ الإمَـــامْ        جَــاهُــهُ  الـمُـــفَــضَّــلُ

مَنْ فَــاقَ الأنَــامَ طُــرًّا الــعَــرَبِي نِعْمَ الهُــمَــامْ     الــــبَــــدْرُ  الأكْـــمَــلْ

هُوَ سُؤْلِي دُنْيَا وَأخْرَى         وَهْوَ قَصْدِي وَهْوَ الـمَرَامْ     وَهْـــــوَ  الــمُــــؤَمَّــــلْ

فِــي الحَــشْــرِ  يَشْــفـــعْ   صَـــاحِـــبُ  الوَسِـــيلَـــة

وَهْـــوَ الشَّفِــيعْ    وَهْـــوَ الـمُــشَفَّــعْ       أعْـــطَاهُ رَبّي صُورَة جَمِيــلَة

 صنعة زجل - شغل

 عَشِـقْــتُ  القَمَرْ  مِنْ  أزْكَى  مُضَــرْ وَلَسْـــتُ  بِمَلُــومْ  عَــلَى  مَـا  أرُومْ

هُــوَ  أزْكَــى  البَشَــرْ  وَخَيْرُ  الخِيَرْ وَبَـحْـرُ  العُــلُومْ  وَمُــجْلِي  الهُـــمُومْ

كَـــرِيـــمُ  السِّـــيَرْ  عَظِيــمُ  الأثَـــرْ       وَمُـــحْــيِي رُسُــومْ الحَــقِّ بِــالـقُـــدُومْ

هُوَ زَيْنُ البُـدُورْ، شَفِيــعْ فِي النُّشُــورْ  ومَـــنْ لَـــهُ نُــــورْ سَـــمَا كُـــلَّ نُـورْ

إمَـــــامُ  الــمُــتَّــــقِـــــينْ      وَخَـــيْـــرُ  العَـــالَــــمِـــين

 صنعة من بحر المجثت - شغل

 نَــذَرْتُ يَــا صَــاحِ عَهْــدَا       صِـــيَـــامَ شَــهْــرٍ وَعَـشْرِي

يَـــوْمَ نَـــرَاكَ يَا حَبِــيبِـي       مَـــا بَيْــنَ سَحْرِي ونَحْـرِي

 صنعة مشطور الرمل

 لا جَــمَالْ إلاَّ جَمَــالُــهُ العَــجِــيـــبْ نُــــزْهَـــــةُ  الـــعُـــشَّـــاقْ

مِــنْ غَرَامِــهْ يَا عِــبَاد دَمْعِـي سَكِيبْ        يَـــجْـــرِي  مِــنْ  أحْـدَاقْ

نَبْــتَــغِي زَوْرَه إلَــيْــهِ عَــنْ قَــرِيــبْ      إنَّـــنِـــي  مُـــشْــــــتَـــاقْ

شَــوقــه كلــفنِـــي نَــغْــزَلْ غُـــــزُولْ فِــــيهْ  تَهِيــجْ  الأفْكَـــارْ

مَـــا سَبَـــانِي فِي المِلاحْ إلا الرَّسُــولْ      الـــنَّـــبِـــيُّ  الـــمُخْــتَــارْ

 

 صنعة من الكامل - شغل

 صَلُّوا عَلَى شَمْـسِ النُّــبُــوَّةِ وَالــضُّحَى      صَــلُّـوا عَلَى البَــدْرِ الـمُنِــيرِ السَّاطِـــعِ

صَلُّوا عَلَــيْــهِ وَأكْـــثِــرُوا مِــنْ ذِكْــرِهِ      حَـــتَّى تَـــطِيبَ مُهْجَـــتِي وَمَسَــامِعِي

 

 صنعة من هزج - شغل

 كُــلُّ الشَّــرَفْ حَـــازُو الــرَّسُــولْ      مَـــا لَهُ شَــبِــيهْ فِــي ذَا الْبَـــشَرْ

مِــنْ حُـــبِّهِ عَـــقْـــلِي يَـــجُـــولْ        فِـــي طَــيْــبَــةٍ بَــيْـــنَ الـــدِّيَــارْ

دَعْـــنِي يَـــا صَـــاحِ بِهْ نَــصُــولْ   مَـــنْ ذَا يَـــلُـــومْـــنِي فِي القَــمَرْ

إنْ هَـــبَّ لِــي مِــنْــهُ الـــرِّيَـــاحْ أزْدَادُ   شَـــــوْقًـــا   لِلْـــمُـــرَادْ

مَـــنْ صَـــابَ يَا قَـــوْمِي جَـــنَاحْ     لَــطَـــارَ   عِـــنْـــدَهُ   الفُــؤَادْ

 

 صنعة توشيح - شغل

 يَـــا  عَـــــاشِــــــقِــــــينْ   خَــــــيْــــــرَ  الأنَــــــــامِ

طَــــــــهَ  الأمِـــــــيـــــنْ   هَـــيَّـــــجْ  غَـــــرَامِـــــي

فِـــــي  كُـــــلِّ  حِــــينْ نـُــــــرْسِـــــلْ  سَــــلامِي

وَنْقُــــلُوا  يَا خَــيْرَ الأنَـامِ         يَا مَــنْ سَبَى عَقْـلِي وَبَالِي

مَــــــــــــتَـــــــى   أرَاكْ    تِـــــلْــــــكَ  آمَـــــالِــــي

 

 

 

 صنعة بسيط - شغل

 قِـــفْ بِالـــرِّكَابِ فَهَذَا الــربْعُ وَالدَّارُ       لاحَـــتْ عَلَيْنَا مِنَ الأحْبَــابِ أنْـــــوَارُ

بُشْـــرَاكَ بُشْــرَاكَ قَدْ لاحَتْ قِبَـــابُهُمُ        انْـــزِلْ لَقَدْ نِلْتَ مَا تَهْـــوَى وتَخْتَـــارُ

 

 صنعة توشيح - شغل

 سَعْــد الَّذِي زَارَ الحَبِيبْ، وَطَــافْ وَلَبَّى، وَسَــارَ يَحْــدُو بِالنَّــجِيبْ، شَــوْقًا وَحُبًّا

وَمَقْصَـــدُهْ لَيْسَ يَخِـــيبْ، وَينَالُ قُـــرْبَـــى

وَيَــنَال كُــلَّ مَا قَــصَدْ، على اخْتِــيَّارُه،  وَيُقَــبِّلُ الحَجَر الأسْعَدْ، وَيَرْمِي جِـمَارُه

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ميزان ابطايحي رمل الماية

 صنعة توشيح - شغل

 أجَــلُّ مَـــا  يُــذْكَـــرْ                      مُــحَــمَّــدُ  الـمُخْــتَــارْ        مُــفْــجِــي  الــــكُــرَبْ

صَــلُّــوا  يَا  حُضَّـــارْ                        فِي  كُــلِّ لَـيْلْ  وَنَهَارْ   بِــــــلا  حِــسَـــــــابْ

قَدْ صَــحَّ فِي الأخْبَــارْ    إنَّ الصَّـــلاةْ يَــغْـــفَـــرْ بِـــهَـــا  الــــعَــــذَابْ

يَا صَــاحِبَ الـمَغْــفَــرْ                         وَالـحَــوْضِ  والكَــوْثَــرْ    كُـــــنْ  لِـــي  شَفِــيعْ

فِي مَــوْقِفِ الـمَحْشَـــرْ جِــرْنِــي  عَذَابَ  النَّارْ  إنِّــــي  وَلِــــــــيـــــعْ

 صنعة توشيح - شغل

 نَبِي يَا لَهُ مِنْ نَبِيٍّ                          مُبَارَكْ مَلِيحُ الصِّفَاتْ

هُوَ حَجِّي وَهُوَ مَطْلَبِي                      وَهُوَ الشَّفِيعْ فِي العُصَاةْ

مِنْ شَرْقٍ إلَى مَغْرِبِ                       الدُّنْيَا بِنُورِهِ أضَاءَتْ

عِنْدَ اللَّهِ مَا أعْظَمُهُ!                        وَفي الخَلْقِ مَا أكْرَمُه

لَهُ انْشَقَّ بَدْرُ التَّمَامْ                         وَخَشْفُ الرَّضِيعْ كَلَّمُه

 صنعة - شغل

 يَا مُصْطَفَى يَا مُمَجَّدْ                       ارْفِقْ بِعَبْدٍ هَوَاكَ

حُبَّكْ فِي قَلْبِي مُؤَبَّدْ                         وَرَاحَتِي فِي لقاكَ

 

 صنعة توشيح - شغل

 قَلْبِي هَائِمْ                                   فِي الـمُصْطَفَى دَائِمْ

أحْمَدْ الـمُصْطَفَى                          مِنْ خَيْرِ عَدْنَانْ

فَاتِحُ الخَيْرِ                                  مِنْ قَبْلِ الأكْوَانْ

خَاتِمُ الرُّسْلِ                                 مِنْ قَبْلِ الأزْمَانْ

خَيْرُ هَاشِمْ                                  أحْمَدْ أبُو القَاسِمْ

 صنعة من بحر الكامل - شغل

 أمُحَمَّدٌ لَوْلاكَ مَا طَلَعَتْ عَلَى               أفُقِ السَّمَاءِ أهِلَّةٌ وَبُدُورُ

وَإذَا شُمُوسُ الحُسْنِ فِي فَلَكِ الهَوَى         دَارَتْ فَلَيْسَ عَلَى سِوَاكَ تَدُورُ

 

 صنعة زجل - شغل

 بِاللَّهِ يَا حَادِي                إنْ جُزْتَ بِالوَادِي        تَعَهَّدِ

رَبْعَ النَّبِي الهَادِي            رَسُولِنَا البَادِي            الأسْعَدِ

شَافِي ظَمَا الصَّادِي           وَمُشْرِفِ النَّادِي          مُحَمَّدِ

يَا نَاسِخَ الأدْيَانْ              بِالآيَة وَالبُرْهَانْ          وَبِالحُسَامْ

يَا صَاحِبَ السُّلْطَانْ    وَالجُودِ والإحْسَانْ        أنْتَ الإمَامْ

 

 صنعة زجل - شغل

 شَمِّرْ يَا رَخِيَّ الذُّيُولْ                       أهْلُ العَزْمِ قَدْ شَمَّرُوا

وعَمِّرْ بِحُبِّ الرَّسُولْ                       قَلْبَكْ مِثْلَمَا عَمَّرُوا

سِرَّ الحُبِّ لا تَكْتُمُهْ                         جَمِيعُ الوَرَى يَعْلَمُهْ

مَنْ لا يَرْحَمُهُ الأنَامْ                        إلَهُ السَّمَا يَرْحَمُهْ

 صنعة زجل - شغل

الفَلَكُ فِيكَ يَدُورْ                             وَيُضِيءْ وَيَلْمَعْ

وَالشُّمُوسْ وَالبُدُور                          فِيكَ تَغِيبْ وتَطْلَعْ

اِقْرَأْ مَعْنَى  السُّطُور                        الَّتِي فِيكَ أجْمَعْ

لا تُغَادِرْ سَطْرً                              مِنْ سُطُورِكْ وادْرِ

آشْ هُو مَعْنَى القَمَر                        الَّذِي فِيكْ يَسْرِي

 

 صنعة من بحر الكامل - شغل

 لُذْ بِالنَّبِي مُحَمَّدٍ كَهْفِ الوَرَى               فِي مُدْلَهَمِّ مِنَ الأمُورِ الـمُرْجَفَةْ

فَهْوَ الغياثُ وغَيْرُه لا يُرْتَجَى              صَلَّى عَلَيْهِ اللَّهُ مَا نَطَقَاْ شَفَةْ

 

صنعة من بحر المجثت - شغل

 مُحَمَّدٌ ذُو الـمَزَايَا                          أصْلُ الوُجُودِ وَنُورُهْ

وَسِرُّهُ الـمُتسَامِي                           وَالكُلُّ مِنْهُ ظُهُورُهْ

يَعْلَمُ هَذَا خَبِيرٌ                              فَاضَتْ عَلَيْهِ بُحُورُهْ

يَا قَلْبِي بِاللَّهِ فَاعْمَدْ                         وَاقْطَعْ عَلائِقَ غَيْرِهْ

وَلا تَمِلْ لِسِوَاهُ                              وَعُمْ فِي أبْحُرِ ذِكْرِهْ

 صنعة من بحر الهزج - شغل

 سَقَانِي مَنْ هَوِيتْ خَمْرَت                   بِهَا اللَّهْ قَدْ رَفَعْ شَانِي

وَأطْلَعْنِي عَلَى الحَضْرَا                     مَا لَهَا فِي الوُجُودْ ثَانِي

وَقَالْ لِي كُنْ لَبِيبْ وَاقْرَا                   سُطُورَكْ وَافْهَمْ أوْزَانِي

وَكُتْبِي إلَيْكَ مَعَكْ نُرْسِلْ                    وَفَرِّقْ مِنْ بَعْدِ مَا تَجْمَعْ

فَدَعْهُ يَهْجُرْ وأنَا نَحْمِلْ                     وَلِلصَّبْرِ الجَمِيلْ نَرْجِعْ

 

 صنعة توشيحشغل

 مَا خَابَ قَطُّ صَابِرْ                         يَا سَعْدَ مَنْ صَبَرْ

وَمَنْ لَيْسَ لُو نَاصِرْ                        فَبِاللَّهِ يَنْتَصِرْ

الأمْرُ كُلُّهُ لِلَّهْ                               فِي الأوَّلْ وَالأخِيرْ

وَمَنْ عَقَدْ يَحُلَّهْ                             قَادِرْ وَنِعْمَ القَادِرْ

دَبَا إن شَاء اللَّهْ                             تَجْمَعْنَا الـمَقَادِيرْ

جَرَتِ الـمَقَادِيرْ                            بِحُكْمِ القَادِرْ

وَمَنْ لَيْسَ لُو نَاصِرْ                        فِبِاللَّهِ يَنْتَصِرْ

 

 صنعة زجل - شغل

 زَارَنِي بَدْرِي                               وَرَسَخْ حُبُّهْ فِي صَدْرِي

يَا أُهَيْلَ الحَيّ                               وَعَلا قَدْرِي

مُذْ عَرَفْتُ صِرْتُ أدْرِي                    لا يَفُتْنِي مِنْ طَيْ

هَيَّجَنِي وَاطْرَحَني فِي الفلات

واذكُر لِي اسْمَ  مَنْ يُحْيِي الرُّفَات

 

 صنعة من مشطور الرمل - شغل

 كُلُّ مَنْ يَهْوَى وَلا يَهْوَى              الرَّسُولْ كَيْفَ يُعْبَأْ بِهْ

هُوَ بَابُ اللَّهِ مَا تَمَّ                   وُصُولْ إلا مِنْ بَابِهْ

حُبُّه فَرضٌ عَلَيْنَا                           لا يَزُولْ اللَّهْ أوْصَى بِهْ

يَا حَيَاةَ القَلْبِ يَا قُوتَ                      النُّفُوسْ أنْتَ هُوَ حبِّي

لَمْ تَزَلْ تسْقِي القُلُوبَ                 بِالكُؤوسْ اسْقِ لِي قَلْبِي

صنعة توشيح - شغل

 يَا زَيْنَ الخَلائِقْ                             يَا عَيْنَ الحَقِيقَةْ

قَد سَبَيْتَ عَاشِقْ                            بِالنَّفْسِ الرَّقِيقَةْ

حُقَّتِ الحَقَائِقْ                               وَكَانَتْ وَثِيقَةْ

أيُّهَا الرَّسُولْ                                الهَادِي الكَرِيمْ

لا تَهْجُرْ مُحِبّكْ                             فِي يَوْمٍ عَظِيمْ

 صنعة من مخلع البسيط

 سَألْتُ رَبِّي بِخَيْرِ هَادِ                       يَجْعَلُ مَوْتِي عَلَى الشَّهَادَة

مَنْ كَانَ مِثْلِي بِغَيْرِ زَادِ                    يَكُونُ فَضْل الكَريم زَادَه

فَإنَّ فَضْلَ الكَرِيم بَادِ                       عَلَى ذَوِي اليُمْنِ والسَّعَادة

رَبِّ تَفَضَّلْ عَلَى عُبَيْدِكْ                    بِرَحْمَتِكَ يَا نِعْمَ الرَّحِيمْ

لأنَّنِي طَالِبٌ لِفَضْلِكْ                        يَكُونُ حِصْنِي مِنَ الجَحِيمِ

 صنعة شغل

 إذَا كَانَ حِسَابُكْ يَا صَاحْ                    عَلَى يَدِ رَبٍّ كَرِيمْ

أبْشِرْ بِالنَّجَا وَالفَلاحْ                        وَالفَوْزِ بِدَارِ النَّعِيمْ

الـمَوْلَى عَظِيمُ السَّمَاحْ                     البَرُّ الرَّؤُوفُ الرَّحِيمْ

رَبِّ أكْرَمَ الأكْرَمِينْ                        الرَّؤوفْ بِجَمْعِ العُصَاة

يُجَاوِزْ عَلَى الـمُذْنِبِينْ                      وَيَعْفُو عَنِ السِّيِّئَاتْ

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ميزان درج رمل الماية

 صنعة من بحر الكامل

 قَدْ طَالَ شَوْقِي لِلنَّبِي مُحَمَّدٍ                 فَمَتَى إلَى ذاك الـمَقَامِ وُصُولُ

وَلَقَدْ فَنَى صَبْرِي وَزَادَ تَشَوُّقِي              نَحْوَ الحَبِيبِ وَمَا إلَيْهِ سَبِيلُ

أتُرَى أمَرَّغُ  وَجْنَتِي فِي تُرْبِهِ              وَألُوذُ مِنْ فَرَحٍ بِهِ وَأقُولُ

هَذَا النَّبِيُّ الهَاشِمِيُّ الـمُصْطَفَى            هَذَا لَهُ كُلُّ القُلُوب تَمِيلُ

هَذَا رَسُولُ اللَّه صِفْوَةُ خَلقِهِ                هَذَا الرَّسُولُ إلَى الجِنان دَليلُ

 صنعة توشية - شغل

 طَالْ شَوْقِي لَمْقَامَكْ يَا الهَادِي               يَا شْفِيعَ  الأمَّة في يَوْمِ الزِّحَامْ

يَا مُنْجِينَا فِي الأخْرَى وْهَذِي               عَلَيْكَ يَا مُحَمَّدْ مِنْ رَبِّنَا السَّلامْ

 صنعة من بحر الكامل

 زِدْنِي بِفَرْطِ الحُبِّ فِيكَ تَحَيِّرًا              وَارْحَمْ حَشَا بلَظَى هَوَاكَ تَسَعَّرا

وإذَا سَألْتُكَ أنْ أرَاكَ حَقِيقَةً                 فَاسْمَحْ وَلا تَجْعَلْ جَوَابِيَ لَنْ تَرَى

 بَرْوَلة مشغولة

 مِيرَ الْحُبْ أحْرَاجْ                          مُهْجَتِي مِنْ حَرُّو بِالنَّارْ تَنْكَوَى

عَلَى  طُولْ الدَّاجْ                          نَوْمُ جَفْنِي طَايَرْ مِنْ لِيعْتْ الْهَوَى

دَمْعِي كَالأمْوَاجْ                             مَا وْجَدْت لِحَالِي رَاحَة وَلا دْوَا

أنَا وَجْدِي هَاجْ                             غِيرْ عَذْرو حَالِي مَا بِيَ اقْوَى

غِيرْ السَّقَامْ أفْنَانِي                          وَاللِّي هْوِيتْ مَنْ وَحْشُو عَقْلِي طَايَرْ

وَهَوَاهْ حَلَ وَسْطَ أكْنَانِي                    كَم لِي اعْلِيلْ بَغْرَامُو وَنَا صَابَرْ

اكْتَمْتْ مَا نْفَعْ كِتْمَانِي                      وَاظْهَرْ مَا خْفِيتُ فِي الحُسْنِ الظاهَرْ

أمَنْ دْرَى نْشُوفْ بَعْيَانِي                   الـمَقَامُ الـمعظَّمْ نَمْشِي لُوزَايَرْ

 بقية الكامل ما قبل البروالة

 وَلَقَدْ خَلَوْتُ مَعَ الحَبِيب وَبَيْنَنَا              سِرٌّ أرَقُّ مِنَ النَّسِيمِ إذَا سَرَى

وَأبَاحَ طَرفِيَ نَظْرَةً أمَّلتُهَا                  فَغَدَوْتُ مَعْرُوفـًا وَكُنْتُ مُنكَّرا

فَدَهِشْتُ بَيْنَ جَمَالِهِ وَجلالِهِ                 وَغَدَا لِسَانُ الشوْقِ عَنِّيَ مُخْبِرا

نَزِّهْ لِحَاظَكَ فِي مَحَاسِنِ وَجْهِهِ              تَلقَى جَمِيعَ الحُسْنِ فِيهِ مُصَوَّرَا

وَلَوْ أنَّ كُلَّ الحُسْنِ يَكْمُلُ صُورَةً           وَرَآهُ كَانَ مُهَلَّلا وَمُكَبِّرا

 صنعة من بحر الخفيف

 نَحْنُ فِي حَضْرَةِ الرَّسُولِ جُلُوسٌ            هَذِهِ يَقْظَةٌ وإلا مَنَامُ

فَلَكٌ فِي الصُّعُودِ قَدْ حَلَّ فِيهِ                قَمَرٌ ظَلَّلَتْ عَلَيْهِ الغَمَامُ

كَيْفَ لا تَسْكُبُ الدُّمُوعَ جُفُونِي             وَهْيَ مِنْ قَبْلِ أنْ تَرَاكَ سِجَامُ

كَيْفَ لا تَذْهَلُ العُقُولُ وتَفْنَى               أنْفُسُ العَاشِقِينَ وَهْيَ كِرَامُ

يَا رَسُولَ الإلَهِ إنِّي مُحِبٌّ                  لَكَ وَاللَّهِ شَائِقٌ مُسْتَهَامُ

يَا رَسُولَ الإلَهِ شَوْقِي عَظِيم                زَائدٌ وَالغَرَامُ فِيكَ غَرَامُ

يَا رَسُولَ الإلَهِ جِئتك أسعَى                قَيَّدَتْنِي الذُّنُوبُ وَهْيَ عِظَامُ

يَا رَسُولَ الإلَهِ إنِي نَزِيل                   وَنَزِيلُ الكَرِيمِ لَيْسَ يُضَامُ

يَا رَسُولَ الإلَهِ فِي كل حِين                لَكَ مِنِّي تَحِيَّةٌ وَسَلامُ

أنتُم مقصد الفَقِير ومنكم                    يعرف الجود والوفا والدمام

ولكن حُرمة وجاه عـظيم                  ووفاءٌ ورفعة لا تُرام

ليلة الاسرا أهل كل سماء                  سجد الكل إذ رآك وقاموا

وتقدمت للصلاة فصلوا                     كلهم مقتد وأنتم إمَام

يا نَجِي الإله في حضرة القدس            كريم له هناك مقام

أنت روح العُيون أنت الأمَاني             أنت روحُ القُلوب أنت الهُمام

أنت يا سيِّد النبيئين بحر                   سبح الكل في نَدَاك وعَامُوا

أنتَ لِلْكُل أولٌ في الـمَعَالِي               وكذَا أنتَ للجميع ختام

يَا إلاه السماء صَل عليه                   كل ما دَام للزَّمان دَوام

 

 صنعة من المديد - شغل

 كُلَّ بَيْتٍ أنْتَ سَاكِنُهُ                        غَيْرُ مُحْتَاجٍ إلَى السُّرُجِ

وَمَرِيضٍ أنْتَ عَائِدُهُ                        قَدْ أتَاهُ اللَّهُ بِالفَرَحِ

وَجْهُكَ الـمَحْمُود حُجتنا                    يَوم تَاتِي النَّاسَ بِالحُجَجِ

 

 

 

 

ميزان قدام رمل الماية

 توشية

 صنعة من بحر الرمل - شغل

 أحْمَدُ الهَادِي الرَّسُولُ، الـمُجْتَبَى           دَوْحَةُ الـمَجْدِ وَيَنْبُوعُ الشَّرَفْ

الكَرِيمُ الأصْلِ أمّـًا وأبـًا                 وَعَطَايَا وَسَجَايَا وَسَلَفْ

هُوَ فِي الآبَاءِ أعْلَى نَسَبـًا                 وَهْوَ فِي الأبْنَاءِ أزْكَاهُمْ خَلَفْ

ابْنُ عَبْدِ اللَّهِ نَجْلُ الكُرَمَا                   لابِسِينَ الـمَجْدَ أسْنَى مَلْبَسِ

هُمْ شُمُوسٌ وَبُدُورٌ فِي سَمَا                 وَالوَرَى أنْجُمُهَا فِي الغَلَسِ

 صنعة من منهوك المتقارب - شغل

 مَنْ يَعْشَقْ مُحَمَّدْ                            يَفُزُ بِالوُصُولْ

هِمْ فِيهِ وَجَدِّدْ                               وَدَعِ العَذُولْ

عِشْقِي فِيكْ مُؤَبَّدْ                            يَا نِعْمَ الرَّسُولْ

مَا عَزَّكْ عَلَيّ                              قَلْبِي لَكْ عَاشِقْ

يَا خَيْرَ البَرِيَّة                              بُعْدَكْ لَمْ يُطَقْ

 تخليلة من بحر البسيط

 فِي حَالَةِ البُعْدِ رُوحِي كُنْتُ أرْسِلُهَا         تُقَبِّلُ الأرْضَ عَنِّي وَهْيَ نَائِبَتِي

وَهَذِهِ نَوْبَةُ الأشْبَاحِ قَدْ حَضَرَتْ             فَامْدُدْ يَمِينَكَ كَيْ تَحْظَى بِهَا شَفَتِي

 برولة

صَلَّى اللَّهُ عَلَى الهَاشِمِي الـمُمَجَّدْ طَهَ مَنْ لا خَلْقَ اللَّهْ فِي السَّمَا وَلا فِي الأرضِ بْحَالُو

أحْمَدْ مَوْلَى التَّاجْ

بِسْمِك يَا رَحْمَان الرَّحِيم حُلَّة نَبْدَاهَا دِينِي ومَذْهَبِي وَمِلَّتِي خَالَصْ نَهْدِيهَا لُو

فِي امْدَاخَلْ الـمْهَاجْ

يَا رَبِّ صَلِّ عَلَى الرَّسُولْ كَمَا تَرْضَاهَا وعَلَى آلو مَعَ أصْحَابُو دَايْمَ تُهْدَى لُو

وَعَلَى الأزْوَاجْ

صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ مَا شَرْقَتْ شَمْسْ بَضْيَاهَا، وَمَا غَسَقْ اللَّيْلْ وانْفَخْ بَعْدْ الفَجْر اكْحَالُو

وَكَوَاكِبْ الأبْرَاجْ

 

 شغل من بحر الطويلتوشية

 تَشَفَّعْ إلَى المَوْلَى بِجَاهِ مُحَمَّدِ               فَمَا مِثْلُهُ وَاللَّهِ لِلْخَلْقِ شَافِعٌ

شَفَاعَتَهُ يَرْجُو  الـمُسِيءُ الَّذِي عَصَى     لَهُ الفَضْلُ والإحْسَانُ وَالجُودُ وَاسِعُ

 صنعة مشيطور الطويل - توشية

 مَا كَنْزِي وَاعْتِمَادِي                        إلا مُحَمَّدا

وَنَرْجُو فِي اعْتِقَادِي                         شَفَاعَتَهُ غَدَا

عَلَيْكَ هُوَ اعْتِمَادِي                          يَا عَلَمَ الهُدَى

نَتَوَسَّلُو بِجَاهِكْ                              وَجَمِيعِ الرُّسُلْ

ارْحَمْنَا بِفَضْلِكْ                             وَاكْفُلْنَا يَا كَفُولْ

 صنعة طويلة شغلتوشية

 أصَلَّي صَلاةً تَمْلأ الأرْضَ وَالسَّمَا          عَلَى مَنْ لَهُ أعْلَى العُلا مُتَبَوَّأ

أقِيمَ مَقَامًا لَمْ يَقُمْ فِيهِ مُرْسَلٌ                وَأَمْسَتْ لَهُ حُجْبُ الجَلالَةِ تُطْوَأُ

 صنعة من بحر الطويل - شغل

 أهَيْلَ الحِمَى بِالفَضْلِ وَالجُودِ والنَّسْكِ       لَقَدْ حَلَّ فِي قَلْبِي هَوَى حُبِّ ذَا الـمَلْكِ

وَيَسْطُوا عَلَى جَمْعِ الـمِلاحِ بِحُسْنِهِ        كَبَدْرٍ أضَا حُسْنـًا عَلَى أنْجُمِ الفُلْكِ

 صنعة من السريع - شغل

 قَالُوا غَدًا نَاتِي دِيَارَ الحِمَى                 وَيَنْزِلُ الرَّكْبُ بِمَغْنَاهُمُ

وَكُلُّ مَنْ بَاتَ بِشَوْقٍ لَهُمْ                   أصْبَحَ مَسُرُورًا بِرُؤْيَاهُمُ

 صنعة من الكامل - شغل

 اللَّه عَظَّمَ قَدْرَ جَاهِ مُحَمَّدِ                   وأنَالَهُ فَضْلا لَدَيْهِ عَظِيمـًا

فِي مُحْكَمِ التَّنْزِيلِ قَالَ لِخَلْقِهِ                صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمـًا

 صنعة من الطويل - شغل - توشية

 صَبَرْنَا عَلَى الهِجْرَانِ حَتَّى دَنَا الوَصْلُ     وَقَدْ زَارَ مَنْ نَهْوَاهُ وَانْتَظَمَ الشَّمْلُ

وَعَوَّدَنِي مَا كَانَ بَيْنِي وَبَيْنَهُ                وَيَعْتِبُنِي والعَتبُ عِنْدَ  اللِّقَا يَحْلُو

 صنعة من بحر الطويل - شغل

 بِنُورِكَ أوْضَحْتَ الهُدَى لِمَنْ اهْتَدَى         عَلَيْكَ سَلامُ اللَّهِ يَا عَلَمَ الهُدَى

مَقَامُكَ مَحْمُودٌ وأنْتَ مُحَمَّدٌ                 وَرَبُّ العُلا الـمَحْمُودُ سَمَّاكَ أحْمَدَا

 

 صنعة من بحر البسيط- شغل

 لَـمَّا نَظَرْتُ إلَى أنْوَارِهِ سَطَعَتْ            وَضَعْتُ مِنْ خِيفَةٍ كَفِّي عَلَى بَصَرِي

خَوْفًا عَلَى بَصَرِي مِنْ حُسْنِ صُورَتِهِ      فَلَسْتُ أنْظُرُهُ إلا عَلَى قَدَرِي

 

 صنعة من بحر البسيط - شغل

 يَا أهْلَ بَيْتِ رَسُولِ اللَّهِ حُبُّكُمُ              فَرْضٌ مِنَ اللَّهِ فِي القُرْآنِ أنْزَلَهُ

يَكْفِيكُمُ مِنْ عَظِيمِ الـمَجْدِ أنَّكُمُ             مَنْ لَمْ يُصَلِّ عَلَيْكُمْ لا صَلاةَ لَهُ

 صنعة شغل من بحر الكامل

 العَدْلُ فِيكُمْ سَادَتِي مَاذَا يُفِيدْ                مَنْ هُوَ الَّذِي يَطْلُبْ أمَانْ خَيْرًا يَزِيدْ

اُطْلُبْ أمَانْ يَا عَاذِليَّ سَلْوَةً                 لا يَطْلُبُ السَّلْوَانَ إلا شَهِيدُ

 صنعة توشيح من الهزج به توشية

 مَتَى نَرَى سِرَّ الوُجُودْ                      وانا مَع صحابي جميعْ

وَتُقبِلْ أيَّامُ السُّعُودْ                          ونَحْظَى بِالسِّرِّ البَدِيعْ

ونَجْتَنِي تِلْكَ الوُرُودْ                        مَا بَيْنَ زَمْزَمْ وَالبَقِيعْ

هَوِّنْ عَلَيَّ يَا مُجِيبْ                        وَلا تُخَيِّبْ دَعْوَتِي

بِجَاهْ نَبِيِّكَ الحَبِيبْ                          اجْعَلْ فِي طَيْبَةْ تُرْبَتِي

 صنعة هزج - شغل

 هُوَ النَّبِيُّ الـمُعَظَّمُ                         الـمُجْتَبَى نِعْمَ الإمَامْ

الأدْعَجُ الـمُكَرَّمُ                            مَنْ خُصَّ مِنْ بَيْنِ الأنَامْ

مَنْ وَجْهُهُ الـمُتَمَّمُ                         كَدَارَةٍ عَلَى التَّمَامْ

مَنْ قَدْ أتَانَا بالفَلاحْ                         صَلَّى عَلَيْه رَبُّ العِبَادْ

مَا نَاحَ طَيْرٌ فِي اللقاحْ                     وَحَنَّ شَوْقًا لِلْمُرَادْ

 

 صنعة شغل من بحر الرجز

 أرْسَلَ نخْبَةَ الوَرَى مُحَمَّدًا                  لِخَلْقِهِ يُنْقِذُهُمْ مِنَ الرَّدَى

فَجَاءَنَا مُبَشًّرًا وَمُنْذِرًا                       وَبَلَّغَ والَحْيَ كَمَا قَدْ أمِرَا

 

 صنعة توشيح - توشية

 يَا خَيْرَ الأنَامْ                               حُبَّكْ سَبَانِي

عِشْقَكْ فِي الدَّوَامْ                            عَمَّرْ جَنَانِي

أمَنَعْنِي الطَّعَامْ                              وَالنَّوْمُ جَفَانِي

تَاللَّهِ مَا نَزُولْ                              دَائِمْ نُجَدِّدْ

فِي مَدْحِ الرَّسُولْ                           مَوْلايْ مُحَمَّدْ

 صنعة توشيح

 مَدْحُ النَّبِي فِيهْ فَائِدَه                        مَدْحُ النَّبِي مَا أحْلاهْ

رِيقُ الحَبِيبْ إذَا نَزَلْ                       جَوْفَ العَلِيلْ أبْرَاهْ

سَعْدَ الَّذِي مَسَكْ                            الشُّبَّاكَ بِيَدَيْهِ

وانْطَقْ وَقَالْ الشَّفَاعَة يَا رَسُولَ اللَّه

 

 صنعة زجل

 مِنْ حُبِّي فِي خَيْرِ الوَرَى                   مُحَمَّدْ طَبِيبُ القُلُوبْ

لاحَ البدْرُ لَمَّا سَرَى                        ويَفْجِي جَمِيعَ الكُرُوبْ

كَمْ نَبْقَى بَعِيدْ يَا تُرَى                      مُقَيَّدْ بِقَيْدِ الذُّنُوبْ

أهْلُ الرُّشْدِ لَوْ عَلِمُوا                       مَحَوْا كُلَّمَا أجْرَمُوا

حِينْ وَقْفُوا فِي بَابِ السَّلامْ                 عَلَى الـمُصْطَفَى سَلَّمُوا

 

 صنعة توشيح

 النُّورْ لِلْعَرْشِ يَصْعَدْ                        فِي مَقْعَدٍ عَظِيمْ

وَاللَّهِ يَا مُحَمَّدْ                              فِي وَجْهِكَ النَّعِيمْ

سَلِّمْ علَى مُحَمَّدْ                             فِي مَكَّةَ الحَجَرْ

وَاسْعَ إلَى مُحَمَّد                            كَما سَعَى الشَّجَرْ

وَانْشَقَّ يَا مُحَمَّد                            لأجْلِكَ القَمَرْ

يَا سَيِّدْ أنْتَ وَاحَدْ                           فِي قَدْرِهِ العَظِيمْ

وَاللَّهِ يَا مُحَمَّدْ                              فِي وَجْهِكَ النَّعِيمْ

 

 صنعة توشيح - شغل

 نَمْدَحْ مُحَمَّد سَيِّدَ                            أهْلِ السَّمَا والأرْضْ

مَنْ جَاءَنَا بِالشَّرَائِعْ                         وَالسُّنَنْ وَالفَرْضْ

وَاطْوَى الأرْضَ البَسِيطَة                   طُولَهَا وَالعَرْضْ

واقْهَرْ بِسَيْفٍ مِلَلَ مُشْرِكِي الأرْضْ

 

 

 صنعة توشيح - شغل

 قَلْبِي عَاشِقٌ فِي سَيِّدِ الأبْرَارِ                وَالنَّوْمُ بَارِي

الدَّمْعُ مِنْ عَيْنِي كَالأمْطَارِ                  علَى خَدِّي جَارِي

مَتَى نَكُنْ لَهُ مِنَ الزُّوَّارِ                    نَرْمِي جِمَارِي

وَنْشَاهَدْ مَقَامَ الهادِي الإمَامْ

وَنْقُولْ يَا رَسُولَ اللَّهِ يَا خَيْرَ الأنَامْ         عَلَيْكَ السَّلامْ

 

 صنعة شغل من بحر الطويل - توشية

 وَمِنْ ذَلِكَ الوَادِي تَعَطَّرْتَ يَا صَبَا          أرَى كُلَّ مُشْتَاقٍ إلَى المِصْر قَدْ صَبَا

وَكَرِّرْ حَدِيثَ البَان إنَّ حَدِيثَهُ               يَمُرُّ عَلَى سَمْعِي لَذِيذًا وَمُطْرِبَا

 

 صنعة شغل من الهزج - توشية

 اللَّهُ يَفْعَلْ مَا يَشَاءْ                          اللَّهُ يَفْعَلْ مَا يُرِيدْ

مَا الحُكْمُ إلا للإلَهْ                          الوَاحِدِ الفَرْدِ الـمَجِيدْ

يَعْفُو الإلَهْ بِفَضْلِهِ                           عَمَّنْ يَشَاءُ مِنَ العَبِيدْ

وَمَنْ وَقَفْ بِبَابِهِ                            يَسْألُهُ أنْ لا يَخِيبْ

عَسَاهُ أنْ يَجُودَ لِي                          بِزَوْرَةٍ إلَى الحَبِيبْ

 

 صنعة توشيح - شغل

 مَا نُرِيدْ غِيرْ قُرْبَكْ                         فِي البُعْدِ وَالقُرْبِ

يَا مُحَمَّدْ حُبَّكْ                              لا يَزُولْ عَنْ قَلْبِي

نُرِيدْ وَاللَّه نَرَاكْ                            تَنْطَفِي نِيرَانِي

إنِّي وَاللَّهِ أهْوَاكْ                            يَا ضِيَا اعْيَانِي

يَا مَليح يَا مَبْرورْ                          أنت هو سلطاني

يَا مَلِيحَ الأسْمَا                              يَا قَامَةْ غُصْنِ الْبَانِ

يَا شَفِيعْ الأمَّةِ                              بِكَ قَلْبِي مُضْنَى

 

 

 

 صنعة توشيح - شغل - توشية

 يَا رَسُولَ اللَّهِ إنَّا                           وَقَفْنَا بِالـمَقَامْ

لِنَرَى حُجْرَتَكْ الحُسْنَى                      يَا بَدْرَ التَّمَامْ

يَا تُرَى نَبلغُ سُؤْلِي                         ونَرَى بَابَ السَّلام

ونَقُولْ اشْفَعْ لَنَا                             يَا سَيِّد الرُّسْلِ الكِرَامْ

يَا حَبِيبْنَا يَا مُحَمَّد                          عَلَيْكَ أزْكَى السَّلام

يَتَوَالَى مِنْ إلاهِ العَرْشِ                     عَنْ طُولِ الدَّوَام

 

 صنعة توشيح - شغل

 صَلُّوا عَلَى الهَادِي                          صَلُّوا عَلَيه شَوْقَا

عِزِّي وإرْشَادِي                             الـمُصْطَفَى حَقَّا

هُوَ غَايَةُ مُرَادي                            مِنْ حَوْضِهِ نُسْقَى

يَوْمَ يَكُونُ النَّاسْ                            فِي شِدَّةِ الضّيْقَا

وَيْنَادُوا يَا أحْمَدْ                             يَا شَفِيعَ الخَلْقَا

 صنعة شغل - زجل

 رَوْنَقَتْ هَذَا العَشِيَا                          وحَايَلْ

كَالذَّهَبْ عَلَى الأرْضِ                       سَايَلْ

وَشُعَاعُ الشَّمْسِ عَلى الأرض               مَايَلْ

عِنْد الغُرُوبْ                                قَدْ أرْخَتْ حُجُوبْ

عَلّمَتْنِي وَكَيْفَ                              نَعْشَقْ

 صنعة شغل من بحر البسيط

 وَمَنْ تَكُنْ بِرَسُولِ اللَّهِ نُصْرَتُهُ              إنْ تَلْقَهُ الأسْدُ فِي آجَامِهَا تَجِمِ

مَنْ يَعْتَصِمْ بِكَ يَا خَيْرَ الوَرَى شَرَفـًا      اللَّهُ حَافِظُهُ مِنْ كُلِّ مُنْتَقِمِ